منتديات كل العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة س.و.ج كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيلأ
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
عبدالمهيمن
 
حاصد الارواح
 
g.x
 
~لولا~
 
max
 
محمد
 

المواضيع الأخيرة
» لعبه علي النت جميله
الأحد أبريل 17, 2011 12:21 am من طرف زائر

» اجمل فاصل حدودي على الاطلاق
الأربعاء مارس 16, 2011 11:43 pm من طرف ~لولا~

» حادثةٍ عجيبةٍ تحكي مَشْهداً عظيماً للخاتمة الحسَنة
الأربعاء مارس 16, 2011 11:31 pm من طرف ~لولا~

» تفسير سورة ق
الثلاثاء مارس 08, 2011 7:25 pm من طرف حاصد الارواح

»  لعملاء الاتصالات السعودية (stc) طريقة الغاء الرسائل التي تستهلك منك رسوم شهرية
الإثنين مارس 07, 2011 1:35 am من طرف Admin

» عصير البرتقال لمكافحة الكوليسترول
الأحد مارس 06, 2011 5:32 pm من طرف حاصد الارواح

» اكتشاف جينة تسبب موت الرضع المفاجئ
الأحد مارس 06, 2011 5:32 pm من طرف حاصد الارواح

» علاجات جديدة تعطي مرضى السرطان حياة أطول
السبت مارس 05, 2011 3:14 pm من طرف حاصد الارواح

» الشاي الأخضر يقلل نمو الخلايا السرطانية
السبت مارس 05, 2011 2:21 am من طرف حاصد الارواح

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 7 بتاريخ الخميس أغسطس 15, 2013 5:10 pm

المنجنيز يساعد الجسم على حرق الطاقة والتخلص من البدانة!

اذهب الى الأسفل

المنجنيز يساعد الجسم على حرق الطاقة والتخلص من البدانة!

مُساهمة  Admin في الثلاثاء فبراير 01, 2011 9:24 pm

المنجنيز يساعد الجسم على حرق الطاقة والتخلص من البدانة!



الأناناس مصدر جيّد للمنجنيز

شريفة محمد العبودي

لِم تبدو التغذية أمراً محيراً؟ لماذا يصاب الإنسان بالمرض مع أنه يتناول كفايته من البروتينات والنشويات والدهون على شكل طعام لذيذ تشتهيه نفسه؟ السبب هو أن الطعام يتكون من:

1- عناصر غذائية كبرى هي البروتينات والنشويات والدهون، وهذه العناصر تبقى في الطعام حتى لو تعرّض للحرارة او التصنيع أو التكرير. والطعام الذي به هذه العناصر مشبع ويمكن أن تستمر الحياة به لفترة طويلة دون مشاكل (لأن الجسم يحتفظ بمخزون من العناصر الغذائية الصغرى).

2- عناصر غذائية صغرى هي الفيتامينات والمعادن، وهذه تتأثر بشدّة عند معالجة الطعام بالحرارة أو عند تكريره أو تصنيعه. والطعام الذي به العناصر الغذائية الكبرى ولكنه يفتقد للعناصر الغذائية الصغرى لا يلبي حاجات الجسم من نمو وحماية حيث يدخل القناة الهضمية ويخرج منها دون أن يستفيد الجسم من معظمه بل يخزن الطاقة منه على شكل دهون وسمنة!!

والعناصر الغذائية الصغرى توجد بكميات قليلة جداً (تقاس بالمليغرام) وهي لا ترى بالعين المجردة وليس لها لون ولا رائحة، لذا لا يشعر الإنسان بفقدها في طعامه. وعلى الرغم من ذلك فالعناصر الغذائية الصغرى مهمة جداً للصحة، فاستفادة الجسم من العناصر الغذائية الكبرى استفادة تامّة يعتمد على توفر العناصر الغذائية الصغرى في الطعام.


وكمثال للدور الكبير الذي تلعبه العناصر الغذائية الصغرى في الصحة نقدم عنصر المنجنيز، فهو من العناصر الغذائية الصغرى التي لا يحتوي جسم الإنسان منه إلا على حوالي 10 ملغرام. ووهو عنصر معدني يعمل ضمن الجهاز الهضمي كعامل مساعد لعدد من الإنظيمات (الإنزيمات) المسؤولة عن إطلاق الطاقة من الطعام مما يجعل الطاقة (من البروتينات والنشويات والدهون) قابلة لاستخدام الجسم والدماغ لها.


فتوفره في الجسم يسرّع من عملية حرق الطاقة، وعدم وجوده يبطىء منها. وما الاحساس بالخمول والنعاس بعد تناول الطعام بفترة إلا دليل على افتقار الجسم للمنجنيز. وأحد الأسباب المهمة للسمنة هي افتقار الأطعمة المكررة للعناصر الصغرى بشكل عام وافتقاره للمنجنيز بشكل خاص.

ومن المهم معرفة أنه لا يمكن للجسم تمثيل الثيامين (فيتامين ب1) والاستفادة منه بدون وجود المنجنيز. كما يؤثر المنجنيز على كل أجهزة الجسم تقريباً فالهيكل العظمي يحتاجه لبناء عظام قوية صحيحة.


وتحتاجه العضلات لتتحرك بمرونة. ويحتاجه الجهاز التناسلي لانتاج الهرمونات. ويحتاجه الدماغ للتبادل العصبي مما يدعم قوة الذاكرة ويضمن الاستقرار العاطفي بإذن الله. ويعكف العلماء حاليا على دراسة احتمالات تأثيره في التخلص من علل عقلية مثل الصرع والشيزوفرانيا.



والمنجنيز مضاد أكسدة حيوي لأنه يعمل كمساعد للجسم عند إنتاجه لأهم إنظيم مضاد للأكسدة وهو إنظيم سوبر أوكسايد دسميوتيز superoxide dismutase . ومن المعروف أن وجود مضادات الأكسدة في الجسم يمنع انتشار الجذور الحرة التي تؤدي إلى تدهور الخلايا.


وأفضل مصادر المغنيزيوم هي الخضراوات الورقية مثل السبانخ والسلق والخس والبصل الأخضر والأناناس والمكسرات النيئة (غير المحمصة ولا المملحة) والدبس والعنب والثوم والحبوب الكاملة (وهنا تبرز ضرورة استبدال الأرز الأبيض العادي بالأرز الأسمر غير المقشور لمن يريد الصحة ويسعى للتخلص من السمنة). ويمكن الحصول عليه عن طريق المكملات الغذائية ولكن يبرز هنا احتمال حدوث تسمم نتيجة زيادة الكمية، لذا أخذه من الطعام من مصادره الطبيعية أسلم. ولكن هناك عوامل تؤثر على محتوى الأطعمة من المنجنيز فعملية طحن الحبوب وفصل نخالتها تؤثر بشكل كبير على محتوى المعادن فيها ومن بينها المنجنيز. والمنجنيز من المعادن التي تخرج من الجسم عن طريق العرق فالذين يتعرقون كثيرا يحتمل ان يكون لديهم نقص في المنجنيز.

Admin
Admin

عدد المساهمات : 857
تاريخ التسجيل : 25/04/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.udhglpl].com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى